ليس للابداع جدود

ملامح ثورة : سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

حين أوراق الشجر تحكي
وحين القمر يتوه في الظلام
حين الزنابق تفصح عن عشقها
وحين البلابل تبوح بحزنها
حين الصمت يخرج عن صمته
وحين البحر يعلن تمرده
حين السماء الجميلة تحبس دمعتها
وحين الأعشاب تحترق ألم وظمأ
حين الشوارع تلتهب غضب
وحين الرموش تتكحل بالألم
فان عمل ما سوف يتشكل
فان ثمة تحول ما يلوح في الأفاق
ربما هو فشل أخر يضاف
الى دائرة المعاناة
أو ربما هو بركان جائع يزحف نحو المكان
أو ربما هي ملامح ثورة تطرق الأبواب
و مرحلة جديدة تتسلل -

أنا الفدائي : بقلم سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

أنا الفدائي
أحمل فكر راقي
وثقافة بها أقاتل
عن وطني أدافع
ولا أرجو الا حق ضائع ..
أنا الفدائي
فمن لا يعرفني حقا جاهل
أنا الذي بالوردة أقاتل
هي سلاحي
وطفل يحلم
يرسم وجه
يصنع فجر قادم ..
أنا الفدائي
أتحدى السلاسل
ولا أخجل ولا أنحني
الريح تخشاني
والموت ينهار أمامي
سل غزة عني
سل الحدود فسوف تجيب
والتاريح صفحات تحكي
عن اسمي وبطولاتي ..
أنا الفدائي ..

أنا والحصار : بقلم سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

لأني أنا

أبحث عن الحرية

أبحث عن النجوم التي يوما سرقت من السماء

والكنوز التي سرقت من الأرض

أبحث عن دواء للفقراء

عن بيوت كانت لهم

ومزارع وشوارع يفوح منها عطرهم

وأشجار خضبوها بدمعهم

لأني أنا

أبحث عن جزيرة جميلة

كانت يوما تسبح فوق الماء

أبحث عن ابتسامة سرقت من على وجه امي

وعن غبار كان يغطي جبين أبي

أبحث عنا أسماء كانت لهم

وأشياء

لأني أنا

أبحث عن حليب أطفال مايزالون يبكون جوعا

وعن نهار تغير لونه بسبب الحصار

أبحث عن لحظة أمان

عن يوم ضاع بين الصمت والكلام

لأني أنا

أأبحث حث عن حدود هجرتها العصافير

وسكنتها الذئاب

أبحث عن وجه حبيبتي

بين بقايا وشظايا الموت والحصار

لأني أنا

كان عندي وطن : بقلم سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

كان عندي وطن وما يزال

في وصفه يفوق السحر والخيال

في أرضه الدر كامن

وفي علاه الحب والسلام

كان عندي وطن وما يزال

ربما اسمه تغير

ولكن رسمه وعشقه وعطره

محفورا في الوجدان

كان عندي وطن

من قبل ميلاد الزمان

ومن قبل ولادة الأوطان

رمزه الحب

ولونه الربيع والجمال ومايزال

كان عندي وطن وما يزال

تحتضنه الجفون حين تنام

وتقبله الشمس في الفجر

وتتسابق الى حبه الأيام

وطن أخضر اسمه الحياة

ولولاه لا أحلام ولا حياة

أيها الانقسام , سلام : بقلم سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

أيها المنقسمون : كفى
نريدها مصالحة من القلب
نريدها وحدة قوية
وليست مصلحة أو فئوية .
نريد وحدة الدم أن تعود من جديد
وأن تعود وحدة القرار
ووحدة الجغرافيا ووحدة المصير من جديد
ولا نريدها
منابر هنا وهناك واعلام
وابتسامات عريضة واتفاقات وتضليل
وفي الختام
عودة الى نفس المربع
والى نفس المستنقع
والى نفس حالة اليأس والانقسام
نريد غزة بلا حصار بعد أن شبعت من الحصار
ونريد الضفة بلا تهويد بعد أن شبعت من التهويد
ونريد القدس مبتسمة
لأننا اليها بالوحدة قادمون وزاحفون
لأننا اخترنا الوحدة
والقرار الواحد
فبهذا النهج وبهذا الدرب
فاننا حتما لمنتصرون ..

جاؤوا من هناك : بقلم سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

جاؤوا من هناك
من خلف حدود الأشياء
خرجو بوجههم القبيح واسمهم القبيح
جاؤوا الى وطني يبحثون عن الربيع والماء والياسمين والشمس
طردوا أهلي
بعد أن قتلوا نصفهم
جاؤوا بحقدهم
وفوق العظام والأشلاء
أقاموا عرشهم بعد أن هدموا معبد الأباء والأجداد
سرقوا كل شيئ حتى الأحلام والأسماء سرقوها
كتبوا على شعبي المبيت في الشتات
وتحت المطر
وسكنوا هم ارض الحرير والحب والتغريد
كانوا مثل أسراب الذباب ملاحقين ومنبوذين
في كل الأنحاء
لا أحد يعترف بهم ولا يأكلون الا الفتات
جاؤوا الى وطني
لأنه وطن الحب والأحلام والزنابق والمناخ الرائع
وطن العصافير والكنوز والجمال
جاؤوا من هناك
من خلف حدود الأشياء
من حيث اللا شيئ والأنواء
وهنا أقاموا فوق أرض التاريخ و الحضارات
سرقوا بحرنا ومجدنا والقمر الذي في السماء
وناموا في حضرة أحلى البلاد وأحلى السيدات
في حضرة سيدة الأميرات
الصغيرة العذراء – فلسطين

سيأتي نهار : سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   
سيأتي نهار
ولا بد أنه سيأتي
سيأتي نهار
اسمه يوم الحرية
اسمه يوم العودة
اسمه يوم العيد
اسمه على كل جبين
وطن عشقناه واليوم نحتفل بعودته

سيأتي نهار
ولابد أنه سيأتي
سيأتي نهار
تعود فيه الشمس بلا قيود
والسماء بلا غيوم
والأيام بلا حزن
وتعود فيه المسافات بلا حواجز
وبلا عسكر وبلا اشارات تحزير
وتعود فيه الأرض بلا تهويد
والعيون بلا دموع

سيأتي نهار
ولابد أنه سيأتي
سيأتي نهار
نسترد فيه بحرنا المسجون
ونجمنا المسروق
وهوائنا المصادر
وصيفنا المخنوق
وحلمنا المصلوب
وبيتنا الذي يسكنه اليوم الذئاب والوحوش

سيأتي نهار
ولابد أنه سيأتي
سيأتي نهار
ينهار فيه الزمان
وينهار الطاغوت
وينتصر الورد
وينتصر الحب
وينتصر الزعتر
وينتصر فيه كرت اللجوء
وينتصر أحمد الصغير
وينتصر صوت البلابل
على أصوات الموت والبارود

 

كيف ترحلون : سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

أراكم رجال
قادمون من بين الجبال والحفر
تحملون الشمس
أراكم تصنعون الحلم
تحولونه حقيقة
أراكم رجال تتفوقون على النجوم
في شموخها
وتنطلقون مثل الريح في مسيرها
أتستعجلون اليوم الرحيل
ومازلنا نراكم في غدنا
وفي يومنا
أقمار وبلابل
فكيف ترحلون .
كيف بعد أن منحتمونا الحب
وعلمتمونا الصمود
كيف اليوم ترحلون
كيف ترحلون
وهل الشهداء يرحلون
وهل الأقمار يرحلون
وهل الذين يزرعون الحب يرحلون

غزة وردة حب في بحر من الدماء : بقلم سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

غزة وردة تضحك
على جنبات كل طريق
وعصفورة تغرد عشق وفداء
غزة تضحك رغم اليأس
ورغم الريح المخيفة
ورغم الصفير والاعصار
غزة تصنع الحياة
تسرقها من بين أنياب الموت
غزة تخترق الظلام بضوء شمعة
وتنتصر على الأحزان بأحلام الصغار
غزة تؤلف نصرها
بريشة فنان مبدع
وبأبيات قصيدة
كلماتها أقوى من المدفع
غزة لوحدها في المعركة
والجميع حولها نيام
غزة نور ونار وعلم في يد الأحرار
غزة مدرسة الحب الحقيقي
وشعب يجوع يعرى
ولكن لا ينهار
غزة الصغيرة
يخشاها الموت
ويخشاها الكبار ..

أنت لنا : بقلم سليم المدهون

التصنيف العام التعقيبات (0) إضافة تعليق   

 

يا أرضنا التي
لا نعرف سواها
ولا نعشق سواها
ولا نقبل عنها بديل
يا أرضنا التي
تربينا في يوم فوقها
ولعبنا برملها
وتحت شمسها
وغردنا مع العصافير فوق غصنها
واستنشقنا أريج وردها
ورسمنا الأحلام على جدرانها
وهتفنا ومازلنا نهتف بحبها
يا أرضنا التي
هي المعبد
وهي المدرسة
وهي الثورة
وهي سمفونية كفاحنا
ونبض الروح في شرياننا
نحبك ولا نحتاج الى دليل
نحبك والدنيا تعلم
والعالم يفهم
حتى الحجر صار يمتلك الوعي
ويعي أنك أرضنا
وأنك مجدنا
وأنك عشقنا الطويل
يا أرضنا التي
أنت لنا
والوهم لهم
والويل لهم
والموت لهم
الجاهلون أعدائنا

استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل