أيها المنقسمون : كفى
نريدها مصالحة من القلب
نريدها وحدة قوية
وليست مصلحة أو فئوية .
نريد وحدة الدم أن تعود من جديد
وأن تعود وحدة القرار
ووحدة الجغرافيا ووحدة المصير من جديد
ولا نريدها
منابر هنا وهناك واعلام
وابتسامات عريضة واتفاقات وتضليل
وفي الختام
عودة الى نفس المربع
والى نفس المستنقع
والى نفس حالة اليأس والانقسام
نريد غزة بلا حصار بعد أن شبعت من الحصار
ونريد الضفة بلا تهويد بعد أن شبعت من التهويد
ونريد القدس مبتسمة
لأننا اليها بالوحدة قادمون وزاحفون
لأننا اخترنا الوحدة
والقرار الواحد
فبهذا النهج وبهذا الدرب
فاننا حتما لمنتصرون ..